أخر تحديث : الأربعاء 14 نوفمبر 2012 - 6:01 مساءً

أسرة نبض الأزهر “السلفية” تدشن حملة طلابية تحت شعار “جامعة تستحق الأفضل”

بتاريخ 14 نوفمبر, 2012
أسرة نبض الأزهر “السلفية” تدشن حملة طلابية تحت شعار “جامعة تستحق الأفضل”

تغطية: أحمد نور

دشنت أسرة نبض الأزهر المحسوبة على التيار السلفى بجامعة الأزهر حملة طلابية متعددة الأهداف تحت شعار "جامعة تستحق الأفضل"، وينتظر أن تتطرق الحملة لقضايا اللائحة الطلابية، والأنشطة الطلابية، ومشكلات الجامعة وكيفية إصلاحها.

وبدأت الأسرة حملتها بتوزيع استبيان على الطلبة يحتوي على عدة أسئلة للطالب حول مشاركته في العمل الطلابي ورؤيته لمشكلاته والحلول الجذرية لها، كما حمل الاستبيان سؤالا للطلبة عما إذا كانوا قرأوا اللائحة الجديدة ورأيهم فيها.

وقامت الأسرة بوضع ملصقات بالجامعة لتوعية الطلبة باللائحة الطلابية، والتى شملت تاريخ اللائحة قبل الثورة، والفروق بين اللوائح الطلابية المختلفة التي صدرت منذ قيام ثورة يوليو حتى قيام ثورة 25 يناير.

ووزعت أسرة نبض الأزهر أيضا، بيانا عن اللائحة الطلابية الجديدة التي وضعها الإتحاد العام لطلاب مصر في أواخر العام الماضي، تناول محطات كتابة اللائحة الطلابية الجديدة، والاحتجاجات الطلابية ضد طريقة كتابة اللائحة.

وانتقد البيان ما وصفه بـ "عيوب اللائحة القديمة "، والذى يعد من أبرزها،إلغاء اللجنة السياسية وحظر العمل السياسي وإلغاء إتحاد طلاب الجمهورية، وفرض الوصايةعلى الإتحاد، ونزع سلطة الطلاب على ميزانية الإتحاد، وإعطاء الحق للإدارة في منع أي نشاط تراه مخالفا لما يسمى بالتقاليد والأعراف الجامعية.

وقال أحمد شهاب، عضو أسرة نبض الأزهر، أن الحملة قامت نتيجة لقلة وعي الطلبة باللائحة رغم أهميتها، موضحًا أن الحملة هدفها محاولة موضوعية لتوعية الطلبة لا توجيههم لموقف معين كما تفعل معظم القوى الطلابية. وأكد على أن الأسرة لها موقف من اللائحة الجديدة، حيث تعترض عليها إلا أنهم يرون أن هذا الموقف ليس مناسبا في الوقت الحالي فلابد من توعية الطلبة باللائحة أولا.


شارك هذا الموضوع


مواضيع ذات صلة