أخر تحديث : الثلاثاء 11 ديسمبر 2012 - 2:55 مساءً

تدشين حملة بجامعة حلوان للتصويت بـ”لا” فى استفتاء الدستور و “6 أبريل” بالجامعة تقطع علاقتها “بالإخوان المسلمين”

بتاريخ 11 ديسمبر, 2012
تدشين حملة بجامعة حلوان للتصويت بـ”لا” فى استفتاء الدستور و “6 أبريل” بالجامعة تقطع علاقتها “بالإخوان المسلمين”

تغطية: شيماء أحمد ومحمود عثمان

نظم طلاب حركة 6 أبريل وطلاب حركة مقاومة بجامعة حلوان، معرضا، يوضح الاعتداءات على المتظاهرين أمام قصر الاتحادية، اليوم، وادان الطلاب استخدام العنف الذى أسفر عن سقوط 7 قتلى.

وصرح أحمد خطاب، مسئول طلاب 6 أبريل بجامعة حلوان، للمرصد الطلابى "أنه تم عرض صور تدين طرفى الاشتباكات من المؤيدين والمعارضين، وكل من حمل السلاح، بالإضافة إلى عرض فيديو عن هذه الاشتباكات". واكد خطاب أن حركة 6 أبريل بجامعة حلوان قررت قطع علاقتها بجامعة الإخوان المسلمين بسبب أحداث القتل والعنف التى تسببت فيها الجماعة أمام قصر الإتحادية، والاعتداء على السيدات وسبهم وسحلهم وهذا يخالف الدين والعرف والتقاليد والإنسانية. واضاف أحمد خطاب أنه كان من المقرر التعاون مع طلاب الإخوان المسلمين لتنظيم ندوة عن الدستور يتحدث فيها الأستاذ حمدى قنديل والأستاذ نادر بكار، ولكن بعد ما حدث أمام الإتحادية تم إلغاء الندوة.

وعلنت حركة 6 أبريل عن تدشين حملة  "لا " للدستور الجديد لتوعية الطلاب بكل المواد التى عليها خلاف، ووزعت بيان فى الجامعة تحت شعار " لو مكنتش تعرف فالاحسن تقول "لا" مش تقول "نعم" عشان ميحصلكش ضرر".

ومن جانبه أكد وسام البكرى، المنسق العام لحركة مقاومة، أن الدستور الجديد لا يعبر أبدا عن الشعب المصرى، لأنه دستور طائفى لا يمثل إلاجماعة الإخوان المسلمين، وحتى لو تم تمريره بالتزوير أو اللعب بمشاعر الناس تحت مسمى الدين فعاجلا أم آجلا سيتم اسقاطه.

جدير بالذكر، أن جماعة الإخوان المسلمين اقامت معرضا لتوعية الطلاب بالدستور الجديد ضمن حملة " اعرف دستورك" وذلك لدعوة  الطلاب لقراءة الدستور قبل الإدلاء بأصواتهم، وانتشر طلاب الإخوان بالجامعة لتوزيع بيانات جاء فيها " موعدنا يوم 15 ديسمبر وقد لا تأتى الفرصة مرة ثانية فشارك برأيك فى دستور مصر الجديد"، وقد باعوا حوالى 1000 نسخة من الدستور للطلاب بسعر التكلفة.


شارك هذا الموضوع


مواضيع ذات صلة