أخر تحديث : الأربعاء 18 أبريل 2012 - 1:25 مساءً

الدعاية الانتخابية مستمرة بجامعة المنصورة مع تعسف إداري تجاه الإجراءات الانتخابية

بتاريخ 26 مارس, 2012
الدعاية الانتخابية مستمرة بجامعة المنصورة مع تعسف إداري تجاه الإجراءات الانتخابية

شهدت اليوم جامعة المنصوره حملات دعائية مكثفة على مستوى الجامعة بمناسبة انتخابات الاتحادات الطلابية، حيث قام المرشحون بتعليق اللافتات التعريفية بهم، وهناك من قام بالدعاية عن طريق توزيع الأوراق الخاصة به وهناك من استخدم الدعاية بالحديث المباشر مع الطلاب.

وقد قررت اللجنة الانتخابية، عدم إدراج أسماء المرشحين في استمارة التصويت، وبدلا من ذلك سيكتب الطالب الذي يدلي بصوته الاسم الرباعي للمرشح الذي يريد اختياره، وهو الأمر الذي رآه الطلاب مستحيل التنفيذ وجزء من التعقيدات التي تفرضها الإدارة الجامعية على الانتخابات، وقد عقب الطالب “إسلام عبد الفتاح” الفرقة الرابعة بكلية التجارة وأحد المرشحين عن اللجنة الثقافية، أن هذا الإجراء ما هو إلا بدعة غير معتمدة في أي جامعة في العالم، وهو إذ يرى أن هذه الإجراء سيؤدي إلى فوز فئة معينة تعمل بطريقة التلقين على حد قوله.

وأشار الطالب “إبراهيم علاء” الفرقة الثانية بكلية طب الأسنان، أن على إدارة الجامعة إذا أرادت تطبيق نظام جديد فلابد وأن يكون مجربا على مستوى جامعات أخرى وأن يكون قد حقق نجاحا، ويضيف أن هذا أمر غير موجود.

هذا على حد قوله

وقد أجمع الطلاب على مستوى كليات الجامعة أن هذا النظام الجديد هو غير ناجح ولا واقعي إطلاقا.


شارك هذا الموضوع


مواضيع ذات صلة