أخر تحديث : الأحد 28 أبريل 2013 - 10:58 صباحًا

احتشاد طلاب بجامعة القاهرة للمشاركة في مسيرة “الغضب الطلابي” إلى “مجلس الوزراء”

بتاريخ 28 أبريل, 2013
احتشاد طلاب بجامعة القاهرة للمشاركة في مسيرة “الغضب الطلابي” إلى “مجلس الوزراء”

أبرز المطالب إقالة وزير التعليم العالي وحق الطلاب في مناقشة ميزانية الجامعة وبنودها

تغطية: عمر ساهر

احتشد عشرات من طلاب جامعة القاهرة، داخل الحرم الجامعي، اليوم، استعداد للانطلاق في مسيرة إلى مقر مجلس الوزراء بمشاركة طلاب جامعتي حلوان وعين شمس، ضمن فعاليات يوم الغضب الطلابي، الذي دعت له حركات طلابية للاحتجاج على تردي الأوضاع بالجامعات المصرية. وردد الطلاب هتافات: "كرامة حرية جودة ومجانية"، "من مبارك للإخوان هينوا الطلبة كمان وكمان"، "من الأزهر للمنصورة حقوق الطالب مهدورة"، و"اكتب على حيطة الزنزانة حبس الطلاب عار وخيانة".

وتشمل مطالب يوم الغضب الطلابي، إقالة وزير التعليم العالي لأنه المسئول الأول عن التردي الذي وصلت له الجامعة بعد فشله في إدارة الأمور وتعيين وزير مُستقل، وإنهاء مُعاناة طُلاب المدينة الجامعية عن طَريق التعاقد مع شركات أمنية محترفة، ووضع آليات مُحددة للرقابة على جودة وصلاحية الطعام المُقدّم للطُلاب، وتطوير المستشفيات الجامعية والرقابة الدورية عليها.

ويطالب المتظاهرون كذلك بوضع رقابة على الأستاذ الجامعى فيما يختص بدرجات الطالب وإعطاء الطالب المتظلم حقه فى مراجعة ورقة الامتحان والإطلاع عليها وليس مجرد رصد للدرجات، ووضع معايير واضحة لعملية التصحيح. بالإضافة إلى وضع حد أقصى لمصاريف شعب اللغات والساعات المعتمدة مع وضع معايير للمصروفات وآلية صرفها والرقابة عليها ومعرفة الطالب لمصير هذه الأموال الطائلة التى يدفعها، ووضع حد أقصى لأسعار الكتب الدراسية ودعمها من الكلية وجعلها اختيارية وليست إجبارية، ووضع آليات محددة لإعفاء الطُلاب غير القادرين.

ويؤكد الطلاب من خلال مظاهرات اليوم على الإفراج عن كافة الطلاب المعتقلين فوراً و إيقاف التعامل الأمنى مع التظاهرات والاحتجاجات الطلابية و كفالة حرية الرأى والتعبير السلمي لكل الطلاب دون المساس بهم وضمان حريتهم فى الاعتصام والإضراب لتحقيق مطالبهم المشروعة، ووضع لائحة طُلابية للجامعات الخاصّة وإشراك الطُلاب في صياغتها.

ويشارك بالمسيرة كلا من: طلاب الاشتراكيين الثوريين، حركة طلاب مصر القوية، طلاب حزب الدستور، طلاب التيار المصري، طلاب التيار الشعبي، واتحاد طلاب كلية السياسة والاقتصاد.


شارك هذا الموضوع


مواضيع ذات صلة