أخر تحديث : الثلاثاء 27 أغسطس 2013 - 3:21 مساءً

إصابة عدد من طلاب “آداب الاسكندرية” بعد اشتباكات مع بعض طلاب وموظفي “تربية”

بتاريخ 27 أغسطس, 2013
إصابة عدد من طلاب “آداب الاسكندرية” بعد اشتباكات مع بعض طلاب وموظفي “تربية”

تغطية: محمود نصر

اصيب عدد من طلاب كلية الآداب بجامعة الاسكندرية، اليوم، على إثر اشتباكات مع عدد من طلاب وموظفي كلية التربية، بعد دخولهم ساحة كلية الآداب، حاملين الأسلحة البيضاء والشوم، وتم نقل الطلاب المصابين لمستشفى طلبة الجامعة. 

وقال أحمد السعيد، نائب رئيس اتحاد طلاب كلية الآداب، أن عدد من أعضاء اتحاد طلاب كلية التربية وموظفي الأمن والشئون الإدارية بها شاركوا فى الاعتداء عليهم. بينما حملً حكيم عبد النعيم، عضو اتحاد طلاب كلية الآداب، وكيل كلية التربية لشئون التعليم والطلاب، مسئولية الاعتداء على الطلاب، واتهمه "بالسماح لبلطجية مسلحين بدخول الحرم الجامعي والاعتداء على الطلاب بعد تنظيم وقفة بالأمس احتجاجا على تعرض أحد طلاب كلية للاعتداء من قبل موظفين بكلية التربية".

وأصيب كلا من: خالد المصري، عضو اتحاد "الآداب"، وعمر المصري، رئيس "اتحاد الآداب"، ومحمد أحمد علي، ومحمد خالد الكوبيصي، بكدمات في أنحاء متفرقة من الجسم، كما أصيب الطالب بكلية الآداب محمد الإمام، بطعنة في أعلى الفخذ قطرها 1 في 1 سنتيمتر وبالإضافة إلى طعنتين إحداهما قطرها 1 في 1.5 سم والأخرى 1 في 2 سم.

 

كانت كلية التربية بالاسكندرية قد شهدت، أمس الأول، حدوث مشادات واشتباكات بين عدد من طلاب كلية الآداب والموظفين وأفراد الأمن بكلية التربية، على إثر خلاف بين طالب بكلية الآداب يدعى أحمد زغلول وأحد الموظفين بشأن تقديم أوراق شقيقته للالتحاق بكلية التربية، وتدخل محمد عبد اللاه، وكيل كلية التربية لشئون التعليم والطلاب، حيث أمر أفراد الأمن باحتجاز مهاب عصام، المتحدث الاعلامي باسم اتحاد كلية الآداب، ومحمد خالد الكوبيصي، طالب بكلية الحقوق، ومحمد أحمد علي طالب بكلية الآداب، لتضامنهم مع الطالب أحمد زغلول، وقام وكيل الكلية بسحب البطاقات الشخصية للطلاب بدعوى "تطبيق قانون الطوارئ"، قبل أن يتظاهر عدد من الطلاب لإخلاء سبيل زملائهم ورفض دخول عربات شرطة إلى الجامعة للقبض عليهم.

 


شارك هذا الموضوع


مواضيع ذات صلة