أخر تحديث : الأربعاء 18 أبريل 2012 - 1:19 مساءً

مطالبات بإقاله قيادات جامعة حلوان لفشلهم في حل مشاكل الأمن بالمدينة

بتاريخ 21 مارس, 2012
مطالبات بإقاله قيادات جامعة حلوان لفشلهم في حل مشاكل الأمن بالمدينة

احتجز طلاب المدينة الجامعية بجامعة حلوان اليوم نائب رئيس الجامعة، د. “ياسر صقر”، وأمين الجامعة د.”بهاء مختار”، في قاعة المؤتمرات بمبنى رئاسة الجامعة، لأكثر من ساعة،وذلك لمطالبتهم بالموافقة علي التوقيع علي مذكرة قدمها طلاب المدينة تضمنت مجموعة من المطالب وذلك خلال المفاوضات التي أجراها طلاب المدينة الجامعية مع نائب رئيس الجامعة.

 

وكان طلاب المدينة الجامعية قد نظموا مسيرة حاشدة إلى مبنى رئاسة الجامعة صباح اليوم، احتجاجا علي دخول أحد البلطجية حرم الجامعة ليلا، ودخوله مبني رقم 8 الخاص بطالبات المدينة الجامعية في حالة “سكر”، وقامت الطالبات والمشرفات بإحتجازه و نقله إلى قسم عزبة الوالدة ولم يكن لأمن المدينة دور في حل الازمة علي حد تعبير الطالبات.

 

انتهت المسيرة بمفاوضات من فرط حدتها أدت إلى حالات اغماء و انهيار بين الفتيات وتقديم مدير أمن الجامعة وهو عميد سابق بالجيش وعدد من معاونيه لاستقالتهم، لمحاولة تهدئة الطلاب، إلا أن الطلاب أصروا علي مطالبهم، والتي قدموها في مذكرة والتي تمثلت في:

 

1- إقالة رئيس الجامعة الدكتور محمد عبد الحميد النشار ونائبيه.

2- إقالة مسؤل الأمن بالمدينة الجامعية ومعرفه المتسبب بالحادث ومحاسبته.

3- حل مشكلة تواجد الأمن بالمدينة و زيادة عدد المشرفين في كل مبنى وتزويدهم بإمكانيات تخولهم من أداء عملهم.

 

ويلتقي الآن وفدا من الطلاب الدكتور “سامح الدمرداش”، نائب رئيس الجامعة، للتفاوض معه على هذه المطالب، التي أعطى الطلاب لإدارة الجامعة مهلة أسبوع لتنفيذها.

 

يذكر أن هذه الواقعة لم تكن الأولي من نوعها، حيث نظم طلاب المدينة مسيرات للمطالبة بتواجد الأمن داخل المدينة حيث تعرضوا من قبل لعمليات بلطجة اثناء الفصل الدراسي الأول.


شارك هذا الموضوع


مواضيع ذات صلة