أخر تحديث : الإثنين 28 مايو 2012 - 2:16 مساءً

تعليق الامتحانات بآداب بني سويف احتجاجا على اعتداء أمن مجلس الشعب على أحد الأساتذة بالكلية

بتاريخ 23 مايو, 2012
تعليق الامتحانات بآداب بني سويف احتجاجا على اعتداء أمن مجلس الشعب على أحد الأساتذة بالكلية

عقدت إدارة كلية الآداب بجامعة بني سويف اجتماعًا طارئًا برئاسة عميد الكلية الدكتور "طريف شوقي" لجميع الأساتذة بالكلية، حيث تقرّر بالإجماع تعليق جميع امتحانات الكلية لأجل غير مسمى بعد أن كان مزمع البدء فيها 26 من الشهر الحالي، كما تقرر رفع جميع توصيات وطلبات الأساتذة إلى جميع الجهات المسئولة بداية من المجلس العسكري حتى أصغر مسئول بالدولة.
وذلك بعد أن أضرب ما يقرب من 100 من الأساتذة والمعيدين بكلية الآداب بجامعة بني سويف عن العمل ونظموا وقفة سلمية على سلم مبنى إدارة الجامعة اعتراضا منهم على قيام مجموعة من أمن وزير التعليم العالي بتكسير عظام الدكتور "محمد كمال"  الأستاذ ببقسم الفلسفة بالكلية أثناء انضمامه للوقفة الاحتجاجية أمام مجلسي الشعب والشورى وكذلك مبنى وزارة التعليم العالي بالقاهرة، والتي نظمتها العديد من الجامعات ضد تصريحات الدكتور محمد النشار وزير التعليم العالي الخاصة بإعادة حرس الجامعة القديم.
وقد صرح الدكتور "هشام عبد الحميد" أستاذ علم النفس بكلية الآداب أن السادات عندما قال بأنه سيجعل من أساتذة الجامعات الـ 9 منهم بقرش صدق، ونحن الآن في ظل ما نتعرض له من إهانة لا نسوى حتى القرش وآن الأوان لأن نكسر المخطط الذي يهدف إلى إهانة الرموز في مصر ليكون لنا دور قوي ونحن على استعداد لتعليق الامتحانات لعشرين عاما حتى تنفذ مطالبنا.
ويضيف الدكتور "أحمد دراج" رئيس قسم الصحافة بكلية الآداب بجامعة بني سويف ومعه الدكتور "عيسى عبد الباقي"، رئيس قسم الصحافة بأن وزير التعليم العالي الجديد "محمد النشار" يريد استكمال أخطاء الوزير السابق وتكمله مشواره خاصة فيما يتعلق بقانون الجامعات الفاسد .


شارك هذا الموضوع


مواضيع ذات صلة